جريدة الحدث المصريه ألأليكترونيه

جريده اليكترونيه شامله ترصد الاحداث والاخبار على مدار الساعه فى مصر والعالم


مصر تشارك فى "ساعة الأرض" وتطفئ أنوار القلعة

استشهاد 13 من رجال الشرطة عقب إطلاق هاون على كمين الصفا بالعريش
مفتى الجمهورية ينعى 19 معتمرا فى حادث انقلاب حافلة المدينة المنورة

المواضيع الأخيرة

»  كشف الاكاذيب حول جزر تيران وصنافير ... وحقيقتهما
السبت أبريل 09, 2016 5:11 am من طرف الحدث 3

» لأول مرة.. خادم الحرمين الشريفين يلتقى البابا تواضروس خلال زيارته لمصر
الجمعة أبريل 08, 2016 3:36 pm من طرف الحدث 3

» طقس شديد الحرارة غدا ورياح وأمطار وأتربة .. والعظمى بالقاهرة 39درجة
الجمعة أبريل 08, 2016 3:29 pm من طرف الحدث 3

» بدء أعمال القمة المصرية السعودية بين الرئيس السيسي والملك سلمان
الجمعة أبريل 08, 2016 3:23 pm من طرف الحدث 3

» الجيش المصرى يتفوق على اسرائيل وايران فى تصنيف " جلوبال فاير"
الجمعة أبريل 08, 2016 3:22 pm من طرف الحدث 3

» السيسي يهدي الملك سلمان قلادة النيل
الجمعة أبريل 08, 2016 3:10 pm من طرف الحدث 3

» السيسى والملك سالمان يشهدان توقيع عدة اتفاقيات للتعاون المشترك بين البلدين
الجمعة أبريل 08, 2016 3:06 pm من طرف الحدث 3

» لآثار تعلن عن أقدم نجمة سداسية بعد مطابقة رسوم معبد أوزير بصحن فرعونى
الجمعة أبريل 08, 2016 3:02 pm من طرف الحدث 3

» الطيب لمسئول بالبرلمان الألماني: الأزهر يحافظ على تيار السَّلام في الأمة
الجمعة أبريل 08, 2016 2:55 pm من طرف الحدث 3

» شاهد بالفيديو.. الملك سلمان يصافح كبار المسئولين باستقباله
الخميس أبريل 07, 2016 1:58 pm من طرف الحدث 3

» شاهد بالفيديو .. الرئيس السيسى يستقبل الملك سلمان في مطار القاهرة
الخميس أبريل 07, 2016 1:50 pm من طرف الحدث 3

» دورى الأبطال.. ليلة أوروبية ساخنة تخطف أنظار العالم..
الخميس أبريل 07, 2016 3:24 am من طرف الحدث 3

» السيسي يأمر بعلاج الطفلة فاطمة السيد
الخميس أبريل 07, 2016 3:03 am من طرف الحدث 3

» الجزائر تستدعي السفير الفرنسي للاحتجاج على حملة صحفية هاجمت بوتفليقة
الخميس أبريل 07, 2016 2:59 am من طرف الحدث 3

» "جوجل" يحتفل بالذكرى 120 لأول بطولة للألعاب الأوليمبية
الخميس أبريل 07, 2016 2:34 am من طرف الحدث 3

» أحدث مجموعات الصيف المصرية فى "أسبوع القاهرة للموضة" 23 أبريل الحالى
الخميس أبريل 07, 2016 2:25 am من طرف الحدث 3

» تصميمات متنوعة خلال أسبوع الموضة الأفريقى بمدينة جوهانسبرج
الخميس أبريل 07, 2016 2:17 am من طرف الحدث 3

» وزير النقل:"إنهاء تطوير مزلقانات السكة الحديد أولوية وأتابعه أولاً بأول"
الخميس أبريل 07, 2016 2:12 am من طرف الحدث 3

» جهة مختصة تحقق فى تعيين جنينة مراقبين من المركزى للمحاسبات بجيش قطر
الخميس أبريل 07, 2016 1:57 am من طرف الحدث 3

» "الكسب" يحفظ التحقيق مع محمود الجمال وصلاح دياب فى قضية "نيو جيزة"
الخميس أبريل 07, 2016 1:47 am من طرف الحدث 3

سحابة الكلمات الدلالية


القصة الكاملة للقتيل الايطالى ريجينى ( من طأطأ للسلام عليكم )

شاطر
avatar
الحدث 3

القصة الكاملة للقتيل الايطالى ريجينى ( من طأطأ للسلام عليكم )

مُساهمة  الحدث 3 في الإثنين مارس 28, 2016 5:42 pm

 القصة الكاملة للقتيل الايطالى ريجينى ( من طأطأ للسلام عليكم )







٦٠ يومًا استغرقتها وزارة الداخلية بالتعاون مع المحققين الإيطاليين حول واقعة اختفاء ومقتل الطالب الإيطالى جوليو ريجينى بعد جهود أمنية مكثفة برئاسة اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية، حيث اختفى «ريجيني» في ٢٤ يناير الماضى إلى أن أعلنت وزارة الداخلية استهداف المتهمين بقتله منذ يومين.


الإبلاغ باختفاء «ريجينى»
٢٤ يناير ٢٠١٦ اختفى طالب إيطالى يدعى «جيوليو ريجينى»، في ظروف غامضة لمدة ١٠ أيام قبل العثور على جثته، بعد أن غادر مقر إقامته في حى الدقى بالجيزة، واتجه للقاء صديق في منطقة وسط القاهرة.



من جانبه قال مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية إنه تم إبلاغ قسم شرطة الدقى بغياب «جوليو ريجينى»، «إيطالى الجنسية» ومقيم بدائرة القسم، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث لكشف أسباب وملابسات تغيب المذكور.

العثور على الجثة
بتاريخ ٣ فبراير أعلنت الداخلية في بيان بتاريخ ٣ فبراير أنه تم العثور على جثة لشخص بطريق «مصر ـ الإسكندرية» الصحراوى، وبالفحص تبين أن الجثمان للإيطالى الجنسية جوليو ريجينى، المُبلغ بغيابه.


وتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات فيما تكثف الأجهزة الأمنية جهودها للوقوف على ظروف وملابسات الحادث.
وطلبت النيابة تقريرًا وافيًا عن أسباب الوفاة، كما طلبت تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة للوقوف على ظروفها وملابساتها، وقالت التحقيقات إن الشاب الإيطالى في أوائل العقد الثالث من عمره، وبالكشف عن الجثة اتضح وجود آثار ضرب وتعذيب على جثة المجنى عليه، وعليه صدر قرار النيابة بالتشريح لمعرفة الأسباب الحقيقية التي أدت إلى وفاته وأن المؤشرات الأولىة ترجح وجود شبهة جنائية حول الحادث.



في حين طالبت الحكومة الإيطالية السلطات المصرية، ببذل كل الجهد لمعرفة الحقيقة في مقتل الشاب الإيطالى، كما طالبت بإجراء تحقيق مشترك بمشاركة خبراء إيطاليين خاصة بعد الكشف عن آثار تعذيب.
انسحاب وزيرة الاقتصاد
بتاريخ ٤ فبراير غادرت القاهرة فيدريكا جويدى وزيرة التنمية الاقتصادية الإيطالية، التي وصلت إلى مصر للمشاركة في مباحثات اقتصادية مع مسئولين مصريين وعادت لبلادها.


السفارة الإيطالية في مصر أشارت إلى أن الوزيرة قطعت زيارتها إلى القاهرة واضطرت إلى العودة إلى روما لظروف طارئة، تقتضى وجودها في العاصمة الإيطالية، موضحة أن الوفد الإيطالى المكون من عدد من الشركات الكبرى والذي رافق الوزيرة، سيضطر بدوره إلى مغادرة مصر، ولن يشارك في اللقاءات المقررة بمناسبة الزيارة الاقتصادية والتجارية.


وبنفس اليوم «الداخلية» أعلنت: فريق أمنى على أعلى مستوى يحقق في حادث مقتل الشاب الإيطالى.. أفاد مصدر أمنى بوزارة الداخلية أن أجهزة الأمن تحقق في واقعة العثور على جثة الشاب الإيطالى «جوليو ريجينى»، المختفى منذ ٢٥ يناير الماضى، على طريق «مصر ـ الإسكندرية الصحراوى»، من خلال فريق أمنى على أعلى مستوى.


مشاركة الجانب الإيطالي
٥ فبراير وافقت مصر على مشاركة إيطاليا في التحقيقات الخاصة بشأن مقتل شاب إيطالى في مصر مؤخرًا، ووصول بعثة إيطالية إلى القاهرة للمشاركة والتنسيق مع السلطات المصرية المعنية بمتابعة عمليات البحث الجنائى وكشف خيوط الجريمة.
وزير الداخلية يتحدث


٨ فبراير قال اللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية، إنه: «وصل فريق من الشرطة الإيطالية لمصر ونعمل على إحاطته بما يجرى في التحقيقات، وقدمنا لهم كل المعلومات المتوفرة لدينا، ونسهل لهم كل الأشياء، مضيفًا، لم نقبض على أحد في هذه الواقعة ولا يوجد موقفون على ذمة هذه القضية»، مؤكدا أنه حادث جنائى، والأمر يحتاج لبعض الوقت لكشف غموضه.


ونفى عبدالغفار، أن يكون الشاب تعرض للتعذيب على يد ضابط باعتبار أن الواقعة فردية، مضيفًا: «لم نعذب أحدًا، ونحن الذين أعطينا أهمية قصوى لاختفائه منذ ٢٥ يناير وشكلنا فريقًا أمنيًا مكبرًا، للبحث عنه فكيف نعذبه؟».


أكد وزير الداخلية خلال مؤتمر صحفى أن كل الأجهزة الأمنية تكثف جهودها الآن في جمع المعلومات حول الحادث مضيفًا: «أتقدم بخالص العزاء للشعب والحكومة الإيطالية ونعمل بشكل جاد جدًا لكشف ملابسات الحادث وجمعنا حجمًا كبيرًا من المعلومات التي ستساعدنا للوصول إلى مرتكبى الحادث».


واستطرد اللواء مجدى عبدالغفار: «نرفض ما تردد من شائعات مفادها أن الأمن متورط في الحادث، فهذا أمر مرفوض لأن الجهاز الأمنى لم يسبق أن نسب إليه أمر كهذا، ونتعامل مع الحادث شأنه شأن المصريين» متعجبًا من ترديد الأقاويل التي تقول بتورط الجهاز الأمنى في ذلك كونه ليس من سياسات الجهاز الأمنى، ولم يسبق اتهامه بهذا الشكل.


وقال وزير الداخلية: نحن في مرحلة جمع المعلومات وهذا يحتاج بعض الوقت وتابع: «المجنى عليه لديه اتصال بعدد كبير من المصريين، ويتجول في أماكن كثيرة جدًا ولا نستطيع أن نجزم أو نحدد نوع الجريمة الآن وجميع الاحتمالات مفتوحة» لافتًا إلى أن الضحية كان يقيم مع أشخاص من نوعيات عديدة.
وردًا على سؤال حول ورود أي معلومات لأجهزة الأمن المصرية عن ممارسة الشاب الإيطالى للجاسوسية بمصر قال اللواء مجدى عبدالغفار هذا لم يحدث.
الداخلية تواصل البحث عن القاتت
٩ فبراير واصلت الأجهزة الأمنية المصرية الإيطالية، عملها لكشف غموض العثور على جثة الشاب الإيطالى مقتولًا من خلال فريق تحقيق مشترك يضم الطرفين، بإشراف اللواء السيد جاد الحق مساعد وزير الداخلية للأمن العام. ويعمل الفريق الأمنى على مدى الـ٢٤ ساعة في محاولات جادة لكشف غموض الواقعة وظروفها وملابساتها.

تصريحات أبوبكر عبد الكريم
١٥ فبراير قال أبوبكر عبدالكريم، مساعد وزير الداخلية للإعلام والعلاقات العامة، إنه ليس لدى الداخلية ما تخفيه في قضية الشاب الإيطالى، والتحقيقات ما زالت مستمرة، موضحًا أن هناك تعاونًا وتنسيقًا تامًا بين الداخلية وفريق التحقيق الإيطالى.
وأضاف أنه تم فحص علاقات الشاب الإيطالى وهى متعددة، مشيرًا إلى أن فريق التحقيق الإيطالى يطلع أولًا بأول على سير التحقيقات في قضية مقتل «ريجيني»، مؤكدًا أنه لا علاقة للداخلية باختفائه قبل الوفاة.
الداخلية تصفّى التشكيل العصابي


٢٤ مارس العثور على جواز سفر ومحفظة الشاب الإيطالى مع «عصابة القاهرة الجديدة».. مقتل التشكيل العصابى المتخصص في سرقة الأجانب في مواجهات مع الشرطة.. و«الداخلية» تخطر «روما» بالواقعة.


صرح مصدر أمنى بوزارة الداخلية بأنه في ضوء تمكن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، من استهداف تشكيل عصابى بنطاق القاهرة الجديدة تخصص في انتحال صفة ضباط شرطة، واختطاف الأجانب وسرقتهم بالإكراه ومصرعهم جميعًا عقب تبادل إطلاق الأعيرة النارية مع قوات الشرطة، تبين من الفحص أنه إزاء تعدد بلاغات السرقة بالإكراه وانتحال الصفة في عدد من المناطق، فقد تم تشكيل فريق بحث على أعلى مستوى لكشف غموض تلك الحوادث. وأسفرت الجهود عن وجود تشكيل عصابى وراء ارتكاب تلك الجرائم وأن عناصره هم كلٍ من طارق سعد عبدالفتاح، ومقيم بدائرة مركز شرطة كفر صقر بالشرقية ومحل إقامة آخر بالقليوبية، مسجل شقى خطر «نصب» سبق اتهامه في ٢٤ قضية متنوعة، والمحكوم عليه في ٥ قضايا متنوعة بالحبس ٤ سنوات ونجل الأول «سعد طارق سعد» ومصطفى بكر عوض، ومقيم بدائرة قسم شرطة أول السلام، مسجل شقى خطر «نصب وسرقات عامة» سبق اتهامه في ٢٠ قضية متنوعة و«صلاح على سيد» ومقيم بدائرة قسم شرطة أول شبرا الخيمة بالقليوبية، مسجل شقى خطر «نصب» سبق اتهامه في ١١ قضية.


عقب تقنين الإجراءات وإعداد الكمائن اللازمة لضبط المتهمين المذكورين، وحال سيرهم بالسيارة رقم «ق.ف ٨٧١ ميكروباص» بدائرة قسم شرطة أول القاهرة الجديدة ولدى مشاهدتهم للقوات قاموا بإطلاق الأعيرة النارية تجاه قوات الشرطة فبادلتهم إطلاق النار، مما أسفر عن مصرعهم وحدوث تلفيات بسيارات الشرطة من جراء إطلاق الأعيرة النارية، حيث تبين أن السيارة الميكروباص مزودة بستائر لحجب الرؤية وعُثر بداخلها على جثة أحد الأشخاص مجهول الهوية في العقد الثالث من العمر بها طلق ناري «جارٍ تحديد شخصيته».. كما عثر على بندقية آلية عيار ٧، ٦٢×٣٩ - ١٢ طلقة من ذات العيار - طبنجة عيار ٩ مللى، طلقتين من ذات العيار، بطاقتي تحقيق شخصية عسكريتين مزورتين منسوب صدورهما لوزارة الداخلية صاعق كهربائى، ٤ هواتف محمولة خاصة بالمتهمين المتوفين،


وقد أكدت المعلومات والتحريات قيام عناصر التشكيل بارتكاب ٩ وقائع سرقات بالإكراه بدائرة قسمى شرطة أول مدينة نصر وأول القاهرة الجديدة. وارتكب المتهمون سرقة مبلغ ٣٠٠٠ دولار ـ ٦٠٠ جنيه مصرى من «راشيد. ج» يحمل جنسية دولة نيجيريا وسرقة مبلغ ٥ آلاف يورو ـ ٢٠٠٠ جنيه مصرى ـ مشغولات ذهبية من «كارلوس. م» يحمل جنسية دولة البرتغال، وسرقة مبلغ ١٠ آلاف دولار من « دايفيد. ك» يحمل جنسية دولة إيطاليا ومبلغ ٢٠ ألف جنيه ـ ٤٨٠ دولارًا، من المواطن « هشام. ف. ع» وسرقة مبلغ ٢٠ ألف دولار من المواطن «محمود. م. ع» وسرقة ٣ هواتف محمولة من المواطن «عماد. ع. إ» وسرقة مبلغ مالى شيك من المواطن «محمد. س. أ» وسرقة مبلغ ١٤٠ ألف جنيه من المواطن «ساهر. س. إ»
وسرقة مبلغ ١٣١٠٠ جنيه من المواطن «شهاب. أ. م»، بالتنسيق مع قطاع مصلحة الأمن العام ومديرية أمن القليوبية، تم استهداف محل إقامة شقيقة المتهم الأول «رشا سعد عبدالفتاح» ومقيمة بالقليوبية، والتي أكدت التحريات بتردده عليها في أوقات مختلفة، وأنها على علم بنشاط شقيقها الإجرامى واحتفاظه بنصيبه من متحصلات جرائمه طرفها، حيث أمكن ضبطها وبصحبتها «مبروكة أحمد عفيفى الخالع» ٤٨ سنة زوجة المتهم الأول.

كما عثر بداخل المسكن على حقيبة هاند باج حمراء اللون عليها علم دولة إيطاليا بداخلها محفظة جلد بنية اللون بها جواز سفر باسم «جوليو ريجينى» مواليد ١٩٨٨، كارنيه الجامعة الأمريكية الخاص به وعليه صورته الشخصية ومدون به باللغة الإنجليزية باحث مساعد، كارنيه جامعة كامبريدج خاص به، فيزا كارت خاص به، ٢ هاتف محمول، كما عثر على حافظة جلدية حريمى مدون عليها باللغة الإنجليزية عبارة LOVE، ومبلغ ٥ آلاف جنيه، قطعة داكنة تشبه مخدر الحشيش وزنت ١٥ جرامًا، ساعة يد حريمى سوداء اللون، ثلاث نظارات شمسية. بمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات، أيدتا وأقرتا بأن المضبوطات من متحصلات نشاط المتهمين.



بسؤال الزوجة اعترفت أن هذه الحقيبة تخص زوجها «طارق» ولا تعلم عنها شيئًا وأنها كانت بحيازته مساء يوم ٢٣ الجارى أثناء تواجده بالمنزل. تم تحريز المضبوطات وعرضها على النيابة العامة، وتمت معاينة موقع الحادث بمعرفة نيابة التجمع وسؤال المذكورين بمعرفة نيابة شبرا الخيمة أول. تم إخطار الجانب الأمنى الإيطالى بما توصلت إليه الأجهزة الأمنية. وتقدمت وزارة الداخلية المصرية بكل الشكر والتقدير للفريق الأمنى الأيطالى على تعاونه الوثيق ودوره الإيجابى، وتواصله الدائم مع الفريق الأمنى المصرى، خلال مراحل البحث والتحرى وجمع المعلومات التي كان يقوم بها خلال الفترات الماضية، مما كان له بالغ الأثر في التوصل لهذه المعلومات المهمة.
إيطاليا ترفض الرواية المصرية بقضية «ريجيني»


بتاريخ ٢٥ مارس رفضت بعض الجهات الإيطالية النتائج التي توصلت لها الداخلية المصرية في قضية مصرع «ريجينى»، حيث نقلت صحيفة «لا ريبوبليكا» بيانا عن والدى ريجينى قالا فيه «نشعر بالجرح والمرارة من المحاولات الأخيرة من جانب السلطات المصرية بتحويل مسار التحقيق، في القتل الوحشى لابننا جوليو».


وقال جوسيبى بيناتونى كبير المحققين الإيطاليين في بيان إن الدليل الذي أبلغ به فريق المحققين الإيطاليين الموجود بالقاهرة «غير مناسب لتوضيح حقيقة مقتل «جوليو ريجينى»، وفى تحديد هوية المسئولين عن القتل».


من جانبها ردت الداخلية المصرية على ذلك بقولها إن أجهزة البحث المصرية توالى بالتنسيق مع الفريق الأمنى الإيطالى، جهودها لفحص جميع علاقات وارتباطات أعضاء التشكيل العصابى، وتحديد الدوائر المتصلة بهم، وظروف الجرائم التي ارتكبوها وعلاقتهم بقتل «ريجينى» والمناطق التي شهدت ارتكاب تلك الجرائم وفحص باقى المضبوطات.


وقالت إن التشكيل العصابى تخصص في سرقة بعض الأجانب بالإكراه منتحلين صفة ضباط شرطة، مضيفة أن النيابة العامة بشبرا الخيمة تباشر منذ الخميس الماضي، تحقيقاتها مع شقيقة وزوجة المدعو طارق سعد عبدالفتاح أحد أعضاء التشكيل العصابى الذي لقي مصرعه وزوج شقيقته وما زالت التحقيقات مستمرة.


وأشارت إلى أنه تنفيذًا لإذن النيابة العامة الصادر بتفتيش محل إقامة المتهم القتيل طارق سعد عبدالفتاح، ببندر أولاد صقر بالشرقية، فقد عثر على هوية «كارنيه» منسوب صدورها لوزارة الداخلية «مزورة» مثبت عليها صورة المتهم، وبطاقة تحقيق شخصية منسوب صدورها لقطاع مصلحة الأمن العام «مزورة» أيضًا.


وخرج اللواء أبوبكر عبدالكريم مساعد وزير الداخلية لشئون الإعلام والعلاقات، بتصريحات مؤكدًا أن البحث لا يزال جاريًا في قضية مقتل الشاب الإيطالى «جوليو ريجينى»، وأن الأجهزة الأمنية بجميع قطاعتها تعمل على كشف حقيقة مقتله، وأن ما عثر عليه هو متعلقاته الشخصية التي تمت سرقتها من مسكن شقيقة أحد المتهمين، الذين قتلوا في القاهرة الجديدة، واعترفت أنها خاصة بشقيقها الذي احترف ارتكاب جرائم السطو؛ لكن التحقيقات الجارية حاليًا هي التي ستتوصل لصلة العلاقة بين أفراد التشكيل بجريمة اختفاء وقتل «ريجينى».


وأضاف «عبدالكريم»، «أن العثور على تلك المتعلقات لا يعنى أن المتهمين وأفراد التشكيل متورطون بإخفاء وقتل الشاب الإيطالى، مؤكدا أن التحقيقات هي التي ستكشف ذلك».






-------------------



.

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 5:48 am